الأربعاء, 24 أبريل/نيسان 2019
الرئيسية
سيرة ذاتية
الاعمال الشعرية الكاملة
قصص قصيره
ديوانُ الأنهار الثلاثة
جِـــــــرارٌ بِلونِ الذهب
الحياة في خريطةٍ
عَيشة بِنْت الباشا
قصائـدُ هَـيْـرْفِـيــلْـد التلّ
طـيَـرانُ الـحِـدْأَةِ
الخطوة السابعة
الشــيوعــيّ الأخير فقط ...
أنا بَرلــيـنيّ ؟ : بــانورامـــا
الديوانُ الإيطاليّ
في البراري حيثُ البرق
قصائد مختارة
ديــوانُ صلاة الوثني
ديــوانُ الخطوة الخامسة
ديــوانُ شرفة المنزل الفقير
ديــوانُ حفيد امرىء القيس
ديــوانُ الشــيوعــيّ الأخير
ديــوانُ أغنيةُ صيّــادِ السّمَك
ديوان قصــائدُ نـيـويـورك
قصائد الحديقة العامة
صــورة أنــدريــا
ديــوانُ طَــنْــجـــة
ديوان غرفة شيراز
ديوانُ السُّونَيت
مقالات في الادب والفن
مقالات في السياسة
أراء ومتابعات
البحث الموسع
English
French
Spain
المتواجدون الان
يوجد حالياً 106 زائر على الخط
1885 نهاية غوردِن الخُرطوم طباعة البريد الإلكترونى

أنتوني نَتِنْغْ  Anthony Nutting

ترجمة : سعدي يوسف

في مطلع يناير ، صارت شحّة الطعام في الخرطوم خطيرةً . وباستثناء شيء من الذُرة الخضراء في جزيرة توتي، لم يتبقَّ قمحٌ ، واستُنفِدَ خزينُ البسكويت . الحامية والناسُ لجأوا إلى أكل الحمير والخيل والكلاب  والفئران وكرَب النخل  . انتشر الزُّحارُ ، ولم يعُدْ بمقدور العديد من جنود الحامية أخذ مواقعهم في الخطوط ، بعد أن أنهكهم

اخر تحديث الخميس, 21 فبراير/شباط 2019 11:00
التفاصيل...
 
إستنتاجٌ طباعة البريد الإلكترونى

سعدي يوسف

في مكّةَ

بين ذواتِ الرايات

كانت آمنةُ.

الليلُ ، بمكّةَ ، ليس طويلاً

ومن الحانة ، يخرجُ عبدُ اللهِ

ويمضي نحو ذواتِ الرايات ...

اخر تحديث الخميس, 07 فبراير/شباط 2019 21:19
التفاصيل...
 
سائقُ دبّابةٍ شديدُ السُّمْرةِ طباعة البريد الإلكترونى

سعدي يوسف

كأنْ لم يكُنْ بين الحُجونِ إلى الصفا  أنيسٌ ، ولم يسمُرْ بمكّةَ سامرُ

بَلى ، نحن كنّا اهلَها ، فأبادَنا   صُروفُ الليالي ، والجدودُ العواثرُ

*

التفاصيل...
 
كُنْ قويّاً طباعة البريد الإلكترونى

سعدي يوسف

سقطتْ في الضبابِ البعيدِ ،

هنالكَ عند القناةِ التي لا تكادُ تَبِيْنُ

صنوبرةٌ ...

كُنْ قَويّا .

*

التفاصيل...
 
الحُــــرّيّـــــة طباعة البريد الإلكترونى

سعدي يوسف

أرجوكَ

دعْ بابَكَ المفتوحَ ، مفتوحا

دع السناجبَ تأتي

والثعالبَ تأتي

والذئابَ ...

وهذا الطيرَ ، والوزَغَ

الأمواهَ ، والشِّيحا

اخر تحديث الخميس, 24 يناير/كانون ثان 2019 06:52
التفاصيل...
 
صلاح عواد عن حانة سعدي يوسف طباعة البريد الإلكترونى

المنّة لله ... إن باب الحانة مفتوح على مصراعيه

وجميع الأباريق بما حوت من نشوة في صخب واضطراب،

خمرها حقيقة وليست مجازاً.

حافظ الشيرازي

في إحدى مكتبات القاهرة، عثرت ذات يوم على مختارات شعرية لسعدي يوسف، صادرة عن "المؤسسة العربية للدراسات

التفاصيل...
 
عُــبورُ جســرِ بْـروكْــلِنْ طباعة البريد الإلكترونى

Crossing the Brooklyn Bridge

سعدي يوسف

آخرون سيرَونَ مراكبَ مانهاتِن شمالاً وغرباً

ومرتفعاتِ بروكلِن جنوباً وشــرقاً .

آخرون سيَرَون الـجُزُرَ  ، كبيرةً وصغيرةً .

وبعد خمسين عاماً من الآن ، آخرونَ سيرَونَها وهم يعبرون ،

الشمسَ بعد نصف ساعةٍ من مَطْــلـعِها.

وبعدَ مائة عامٍ ، بعد مئاتِ الأعوامِ ، آخرون سيرَونَها ، سيستمتعون بالغروبِ ، باندفاعةِ الـمَـدِّ .

اخر تحديث الأحد, 06 يناير/كانون ثان 2019 19:37
التفاصيل...
 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالى > النهاية >>

Page 3 of 161
3cities.jpg
سعدي يوسف على الفيسبوك

اضغط هنا

فيلم " الأخضر بن يوسف "
لمشاهدة فيلم الأخضر بن يوسف اضغط هنا
المواضيع الاكثر قراءه
البحث