السبت, 14 دجنبر/كانون أول 2019
الرئيسية
سيرة ذاتية
الاعمال الشعرية الكاملة
قصص قصيره
ديوانُ الأنهار الثلاثة
جِـــــــرارٌ بِلونِ الذهب
الحياة في خريطةٍ
عَيشة بِنْت الباشا
قصائـدُ هَـيْـرْفِـيــلْـد التلّ
طـيَـرانُ الـحِـدْأَةِ
الخطوة السابعة
الشــيوعــيّ الأخير فقط ...
أنا بَرلــيـنيّ ؟ : بــانورامـــا
الديوانُ الإيطاليّ
في البراري حيثُ البرق
قصائد مختارة
ديــوانُ صلاة الوثني
ديــوانُ الخطوة الخامسة
ديــوانُ شرفة المنزل الفقير
ديــوانُ حفيد امرىء القيس
ديــوانُ الشــيوعــيّ الأخير
ديــوانُ أغنيةُ صيّــادِ السّمَك
ديوان قصــائدُ نـيـويـورك
قصائد الحديقة العامة
صــورة أنــدريــا
ديــوانُ طَــنْــجـــة
ديوان غرفة شيراز
ديوانُ السُّونَيت
أوراقي في الـمَـهَـبّ
مقالات في الادب والفن
مقالات في السياسة
أراء ومتابعات
البحث الموسع
English
French
Spain
المتواجدون الان
يوجد حالياً 65 زائر على الخط
العوّاميّة طباعة البريد الإلكترونى

شجرٌ مزهرٌ بالعصافيرِ يحنو على المسجدِ

الدربُ ملتحفٌ بالترابِ

ومزدحمٌ بالقططْ .

والنساءُ يُقرفصْنَ

في عتباتِ البيوتِ

التفاصيل...
 
عرباتُ الأقصُر طباعة البريد الإلكترونى

عرباتُ الأقصُرِ

في طرُقاتِ الأقصُرِ ، ليلَ نهار ...

الخيلُ مُسَوّمةٌ

والعرباتُ مطهّمةٌ

بأرائكَ جِلْدٍ

ووسائد ريشٍ

التفاصيل...
 
الشّرفةُ عاليةٌ طباعة البريد الإلكترونى

شرفتي عاليةٌ

والنيلُ ينسابُ ، كما شاءَ ،كماأبدعَه الله ...

شفيفاً

أبيضَ الزُّرقةِ ،

مثل الشِّيحِ

أو مثل المرايا في فضاءٍ للتسابيحِ ،

التفاصيل...
 
البرُّ الغربي ... حيث حسن فتحي طباعة البريد الإلكترونى

سعدي يوسف

قالت لي سوسن بشير ، وأنا في القاهرة :

لِمَ أنت في القاهرة ؟

لِمَ لا تذهب إلى " الأقصُر" ؟

قلتُ لها : لأرى الكرنك ؟

قالت: لا ...

اخر تحديث الإثنين, 15 أكتوبر/تشرين أول 2018 08:10
التفاصيل...
 
في البرّ الغربيّ ، مع حَسَن فتحي أيضاً طباعة البريد الإلكترونى

سعدي يوسف

ارتطامي بمعمار حسن قتحي ، أي ببقاياه ، كان قبل أربعة عشر عاماً ، أو نحوها ، حين عبرتُ ، بمُعَدِّية الحكومة ، النهرَ الخالدَ ، إلى البرّ الغربيّ .

ميراث حسن فتحي ، ليس على قائمة الرحلات السياحيّة .

ميراث حسن فتحي ، مجهولٌ أو يكاد .

اخر تحديث الأربعاء, 10 أكتوبر/تشرين أول 2018 07:03
التفاصيل...
 
ضرْبُ الخناجر ولا حُكْمُ النذل ... طباعة البريد الإلكترونى

سعدي يوسف

ضَرْبُ الخناجرِ

لا حُكْمُ الأعاجمِ ...

هلْ أمسى العراقيُّ عبداً ؟

هل أتى زمَنٌ فيهِ الذئابُ حُماةُ الدارِ ...

فيه الصليبيُّ  ، والكلبُ ، المؤذِّنُ ؟

يا وَيلي !

اخر تحديث السبت, 06 أكتوبر/تشرين أول 2018 07:24
التفاصيل...
 
ديوانُ السُّونَيت(كاملا) طباعة البريد الإلكترونى

اللعِبُ مع السّونَيت

سعدي يوسف

هكذا أتممتُ نِعمتي على نفسي !

امتحانُ ذاتٍ صعبٌ ، في زمنٍ متساهلٍ حتى مع أهله.

أقولُ هذا ، بعدَ كتابتي خمسين قصيدةً عَدّاً  ، على هيأة السونَيت ، الشكلِ غيرِ المتوافرِ، في تفصيله الدقيق ، عربيّاً .

اخر تحديث الثلاثاء, 02 أكتوبر/تشرين أول 2018 12:41
التفاصيل...
 
"جَنْبيّةُ" القُضاة طباعة البريد الإلكترونى

لستُ أدري : تفضّلَ عبدُ العزيز المَقالِحُ ، يوماً علَيّ ، بجَنْبيّةٍ للقُضاة ْ!

هو  يَعْلَمُ أني ارتقيتُ " النّقيلْ "

لأبلُغَ صنعاءَ ، من عدَنٍ  ... هو يعرفُ أنّ الحُفاةْ

أسْرَعُ مَن يَبْلُغُ المستحيل ْ.

*

التفاصيل...
 
<< البداية < السابق 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 التالى > النهاية >>

Page 17 of 172
Baghdad Cafe.jpg
فيلم " الأخضر بن يوسف "
لمشاهدة فيلم الأخضر بن يوسف اضغط هنا
المواضيع الاكثر قراءه
البحث