الأربعاء, 24 أبريل/نيسان 2019
الرئيسية
سيرة ذاتية
الاعمال الشعرية الكاملة
قصص قصيره
ديوانُ الأنهار الثلاثة
جِـــــــرارٌ بِلونِ الذهب
الحياة في خريطةٍ
عَيشة بِنْت الباشا
قصائـدُ هَـيْـرْفِـيــلْـد التلّ
طـيَـرانُ الـحِـدْأَةِ
الخطوة السابعة
الشــيوعــيّ الأخير فقط ...
أنا بَرلــيـنيّ ؟ : بــانورامـــا
الديوانُ الإيطاليّ
في البراري حيثُ البرق
قصائد مختارة
ديــوانُ صلاة الوثني
ديــوانُ الخطوة الخامسة
ديــوانُ شرفة المنزل الفقير
ديــوانُ حفيد امرىء القيس
ديــوانُ الشــيوعــيّ الأخير
ديــوانُ أغنيةُ صيّــادِ السّمَك
ديوان قصــائدُ نـيـويـورك
قصائد الحديقة العامة
صــورة أنــدريــا
ديــوانُ طَــنْــجـــة
ديوان غرفة شيراز
ديوانُ السُّونَيت
مقالات في الادب والفن
مقالات في السياسة
أراء ومتابعات
البحث الموسع
English
French
Spain
المتواجدون الان
يوجد حالياً 168 زائر على الخط
درويشٌ بالباب طباعة البريد الإلكترونى

شِعر : جلال الدين الرومي
ترجمه عن الإنجليزية : سعدي يوسف

دقَّ درويشٌ على باب منزلٍ

طالباً  كِسْرةَ خبزٍ يابسٍ

أو طريّ .

قال رَبُّ المنزل : " المنزلُ ليس مخبزاً ".

"إذاً ، هل لي بغُضروفةٍ ؟ "

" هل  يبدو المنزلُ مَقْصبةً ؟ "

" حفنة طحين ؟ "

" هل سمعتَ رحىً تدور ؟ "

" شربة ماء ؟ "

" هذا ليس بئراً " .

*

كلّما طلبَ الدرويشُ شيئاً

أجابه الرجل بمزحةٍ سمِجةٍ

ورفضَ أن يعطيه شيئاً .

*

أخيراً ،  اندفعَ الدرويش ودخلَ المنزلَ

رفعَ ثوبَه ، وأقعى

شأنَ مَن يخْرأُ ...

*

ما هذا ؟ ما هذا ؟

" اهدأْ ، أيها البائسُ . الخلاءُ خيرُ مكانٍ يقضي فيه المرءُ حاجتَه .

ليس في المكان شيءٌ حَيٌّ ، أو شيءٌ يحْيا به الإنسانُ

ولهذا فهو بحاجةٍ إلى سماد " .

ثم بدأَ الدرويشُ لائحةَ أسئلتِه وأجوبتِه :

أيُّ طيرٍ أنتَ ؟ لستَ صقراً مدرَّباً ليدٍ مَلَكيّةٍ .

لستَ طاووساً مُــفَوَّفَ الألوان .

لستَ ببغاء ناطقةً لمكعّبِ سُكَّرٍ .

لستَ بلبلاً يغَنِّي مثلَ عاشقٍ .

لستَ هُدهداً يأتي من سُلَيمان بنبأٍ .

لستَ اللقلقَ الذي يتخذُ عُشّه على السفح.

ما الذي تفعلُهُ ، بالضبْط ؟

أنت من خِلْقةٍ مجهولةٍ .

أنت تُـطْلِقُ عباراتٍ سمجةً

كي تحتفظَ بما تملكُ ، لنفسِكَ .

*

لقد نسِيتَ  الواحدَ الأحدَ  الذي لا يكترثُ بما يُـمْــــــلَكُ ،

الذي لا يريدُ رِبْحاً من التعاطي مع البشَر .

 

تمّت الترجمة في لندن بتاريخ 26.03.2019

 
Saadi at the ARK.JPG
سعدي يوسف على الفيسبوك

اضغط هنا

فيلم " الأخضر بن يوسف "
لمشاهدة فيلم الأخضر بن يوسف اضغط هنا
المواضيع الاكثر قراءه
البحث