الأحد, 19 نونبر/تشرين ثان 2017
الرئيسية
سيرة ذاتية
الاعمال الشعرية الكاملة
قصص قصيره
ديوانُ الأنهار الثلاثة
جِـــــــرارٌ بِلونِ الذهب
الحياة في خريطةٍ
عَيشة بِنْت الباشا
قصائـدُ هَـيْـرْفِـيــلْـد التلّ
طـيَـرانُ الـحِـدْأَةِ
الخطوة السابعة
الشــيوعــيّ الأخير فقط ...
أنا بَرلــيـنيّ ؟ : بــانورامـــا
الديوانُ الإيطاليّ
في البراري حيثُ البرق
قصائد مختارة
ديــوانُ صلاة الوثني
ديــوانُ الخطوة الخامسة
ديــوانُ شرفة المنزل الفقير
ديــوانُ حفيد امرىء القيس
ديــوانُ الشــيوعــيّ الأخير
ديــوانُ أغنيةُ صيّــادِ السّمَك
ديوان قصــائدُ نـيـويـورك
مقالات في الادب والفن
مقالات في السياسة
قصائد الحديقة العامة
صــورة أنــدريــا
ديــوانُ طَــنْــجـــة
ديوان غرفة شيراز
أراء ومتابعات
البحث الموسع
English
French
المتواجدون الان
يوجد حالياً 200 زائر على الخط
مـؤبَّــدُ خـيانـةٍ طباعة البريد الإلكترونى

ســعدي يوســف
لا أدري سبباً لشَـغَفِ جلال بشت آشان ، قِـرْبةِ الـفُساءِ ، بأن يُخرِجَ ريحَه الخبيثةَ في كل زمانٍ ومكانٍ ، كأنّ كنيفَــــه في المنطقةِ الخضراءِ ، لم يَـعُدْ يتحمّل ، أو كأنه امتلأ بما فيه  ، فصار ينفثُ النتَــنَ نفثاً ، غيرَ عابيءٍ بما يسبِّــبُــه الغازُ السامُّ من تلويثٍ للجوّ ولسمعة البلد وأهلِ السياســة فيه  .
أقول هذا ، وأنا أتابِــعُ ، بمزيدٍ من الرثاء والرغبةِ في التقيّــؤِ ، إلحاحَ جلال بشت آشان على بقاء الاحتلال إلى أبد الآبدين (  الوقت المفتوح حسب تعبير قِرْبةِ الـفُساء ) .
ومع أعراس جوني أبو زيد  الصحافيــة ، لم يعُدْ أمام أبو حفصة الجعفري ، سوى أن يجاري ( بمعنى يُسابِق ) قِربةَ الـفُســاءِ ، فينطلق هو الآخر ، واهباً المحتلِّــين العراقَ وأهلَــه إلى أبد الآبدين …
القوّات باقية .
القوات مطلوبة .
الحاجة إلى القوات دائــمة .
لا جدولةَ .
لا مواعيدَ انسحابٍ جزئيّ .
*
كنتُ أوردتُ أنني لا أدري سبباً لهذا الهراءِ كله : أن يقدمَ فردٌ ما ، بلداً ما ، هديةً إلى دولةٍ ما !
ربما كان ، ثمّتَ ، سببٌ واحدٌ :
هو أن هذا الفردَ ليس فرداً ، بمعنى أنه ليس بشــيءٍ .
أي أنه صِــفْــرٌ .
والأصفارُ تتكاثر هذه الأيامَ بتكاثُــرِ مَن يهَبونَ المحتلينَ عراقاً ليس بأيديهم .
*
زعَــمَ الفرزدقُ …

                                              لندن 6/3/2006

 
makalaat.jpg
سعدي يوسف على الفيسبوك

اضغط هنا

فيلم " الأخضر بن يوسف "
لمشاهدة فيلم الأخضر بن يوسف اضغط هنا
المواضيع الاكثر قراءه
البحث