الجمعة, 17 يناير/كانون ثان 2020
الرئيسية
سيرة ذاتية
الاعمال الشعرية الكاملة
قصص قصيره
ديوانُ الأنهار الثلاثة
جِـــــــرارٌ بِلونِ الذهب
الحياة في خريطةٍ
عَيشة بِنْت الباشا
قصائـدُ هَـيْـرْفِـيــلْـد التلّ
طـيَـرانُ الـحِـدْأَةِ
الخطوة السابعة
الشــيوعــيّ الأخير فقط ...
أنا بَرلــيـنيّ ؟ : بــانورامـــا
الديوانُ الإيطاليّ
في البراري حيثُ البرق
قصائد مختارة
ديــوانُ صلاة الوثني
ديــوانُ الخطوة الخامسة
ديــوانُ شرفة المنزل الفقير
ديــوانُ حفيد امرىء القيس
ديــوانُ الشــيوعــيّ الأخير
ديــوانُ أغنيةُ صيّــادِ السّمَك
ديوان قصــائدُ نـيـويـورك
قصائد الحديقة العامة
صــورة أنــدريــا
ديــوانُ طَــنْــجـــة
ديوان غرفة شيراز
ديوانُ السُّونَيت
أوراقي في الـمَـهَـبّ
ديوان البنْد
مقالات في الادب والفن
مقالات في السياسة
أراء ومتابعات
البحث الموسع
English
French
Spain
المتواجدون الان
يوجد حالياً 126 زائر على الخط
بغدادُ ، الجنوبُ ، حِراكُ الشارع ... طباعة البريد الإلكترونى

سعدي يوسف

أسابيعُ ، تلتْها أسابيعُ  ، منذ أوائل تشرين ،  هذا العامَ ، حتى اليوم : القتلى بالمئات ، والجرحى بالألاف ، وهناك مخطوفون ، ومُغَيّبون ،  وجثثٌ ملقاةٌ في الدروبِ ... وتمثيلٌ بالجثث.

بغداد ومحافَظات الجنوب ، ليست في خير حال .

هل ثمّتَ ما يطفو على السطح؟

أعني ، ماذا نرى ونسمعُ ؟

مطالَبةٌ واضحة بإصلاحاتٍ .

أمرٌ حسنٌ ،  أن يواجه الشارعُ ، فساداً ليس له من مثيل ، واحتكاراً للسلطة أسوأ من كل دكتاتورية بإطلاقٍ .

مَن قرأ  اللافتاتِ  ، وسمِعَ الهتافاتِ ، وجدَها ضمنَ تلك المطالَبة .

*

أمرانِ غابا في هذا الحِراك :

رفضُ الاحتلال .

رفضُ السيستاني الذي أفتى بعدم التعرُّضِ للإحتلال .

*

أزعُمُ أن الهدفَ الرئيسَ في هذا الحِراك ، لا يعدو الرغبةَ في توسيع الدائرة الضيّقة لإدارة شؤون البلد المحتلّ ، أعني العراقَ .

 

لندن في 15.12.2019

اخر تحديث الأحد, 15 دجنبر/كانون أول 2019 12:17
 
awraqi_fi_almahabb.jpg
فيلم " الأخضر بن يوسف "
لمشاهدة فيلم الأخضر بن يوسف اضغط هنا
المواضيع الاكثر قراءه
البحث