الأربعاء, 22 نونبر/تشرين ثان 2017
الرئيسية
سيرة ذاتية
الاعمال الشعرية الكاملة
قصص قصيره
ديوانُ الأنهار الثلاثة
جِـــــــرارٌ بِلونِ الذهب
الحياة في خريطةٍ
عَيشة بِنْت الباشا
قصائـدُ هَـيْـرْفِـيــلْـد التلّ
طـيَـرانُ الـحِـدْأَةِ
الخطوة السابعة
الشــيوعــيّ الأخير فقط ...
أنا بَرلــيـنيّ ؟ : بــانورامـــا
الديوانُ الإيطاليّ
في البراري حيثُ البرق
قصائد مختارة
ديــوانُ صلاة الوثني
ديــوانُ الخطوة الخامسة
ديــوانُ شرفة المنزل الفقير
ديــوانُ حفيد امرىء القيس
ديــوانُ الشــيوعــيّ الأخير
ديــوانُ أغنيةُ صيّــادِ السّمَك
ديوان قصــائدُ نـيـويـورك
مقالات في الادب والفن
مقالات في السياسة
قصائد الحديقة العامة
صــورة أنــدريــا
ديــوانُ طَــنْــجـــة
ديوان غرفة شيراز
أراء ومتابعات
البحث الموسع
English
French
المتواجدون الان
يوجد حالياً 192 زائر على الخط
قصيدةُ مَـــديحٍ طباعة البريد الإلكترونى

مبارَكٌ يومُكَ ، يا سـيِّـدَ هذي الـغَـيْـضـةِ : الـمَرْتَعِ للسائل والمحرومِ
 واللصِّ ،
مبارَكٌ ما كنَـزَتْ عيناكَ من نورٍ
وما قد أنبَـتَتْ كَـفّاكْ من زَهرٍ  …
مبارَكٌ لكَ الوِســادُ ناصعاً
مبارَكٌ لكَ المبيتُ في القَـفْــرِ
مبارَكٌ كلْـبُكَ بالوصيد باسطاً مثلَ التماثيلِ ذراعَــيهِ
مبارَكٌ ما تشتهيه امرأةٌ عندَكَ في الفجرِ
مبارَكٌ صوتُكَ في تَـأْتأةِ  الحقِّ
مبارَكٌ قميصُكَ المقدودُ مِن قُـبْلٍ
مبارَكٌ بابُكَ مُـشْــرَعاً
مبارَكٌ مَـفْــرِقُكَ التاجُ
مبارَكٌ ضَياعُكَ ،
القولُ بـِ : " لا " ، مبارَكٌ …
مبارَكٌ رِسـْـغُكَ مغلولاً إلى الصَّــخرِ
مبارَكٌ هذا الدمُ النافرُ من عِـرْقِكَ كالنبيذِ
المنتهى مبارَكٌ كالبدْءِ
والصمتُ مبارَكٌ كالقولِ …
يا سَــيِّدُ
يا عَـبْــدُ
ويا رَبُّ ،
مبارَكٌ  منَ يجهلُ الدربَ …
مبارَكٌ من طافَ في متاهة الروحِ بلا عكّــازةٍ ؛
مبارَكٌ مَن وَدَّعَ الجمــيع !

لندن 20/5/2005

 
without.jpg
سعدي يوسف على الفيسبوك

اضغط هنا

فيلم " الأخضر بن يوسف "
لمشاهدة فيلم الأخضر بن يوسف اضغط هنا
المواضيع الاكثر قراءه
البحث