الثلاثاء, 21 نونبر/تشرين ثان 2017
الرئيسية
سيرة ذاتية
الاعمال الشعرية الكاملة
قصص قصيره
ديوانُ الأنهار الثلاثة
جِـــــــرارٌ بِلونِ الذهب
الحياة في خريطةٍ
عَيشة بِنْت الباشا
قصائـدُ هَـيْـرْفِـيــلْـد التلّ
طـيَـرانُ الـحِـدْأَةِ
الخطوة السابعة
الشــيوعــيّ الأخير فقط ...
أنا بَرلــيـنيّ ؟ : بــانورامـــا
الديوانُ الإيطاليّ
في البراري حيثُ البرق
قصائد مختارة
ديــوانُ صلاة الوثني
ديــوانُ الخطوة الخامسة
ديــوانُ شرفة المنزل الفقير
ديــوانُ حفيد امرىء القيس
ديــوانُ الشــيوعــيّ الأخير
ديــوانُ أغنيةُ صيّــادِ السّمَك
ديوان قصــائدُ نـيـويـورك
مقالات في الادب والفن
مقالات في السياسة
قصائد الحديقة العامة
صــورة أنــدريــا
ديــوانُ طَــنْــجـــة
ديوان غرفة شيراز
أراء ومتابعات
البحث الموسع
English
French
المتواجدون الان
يوجد حالياً 225 زائر على الخط
المتشــرِّدُ والسنجابُ طباعة البريد الإلكترونى

كان صباحُ السبتِ لذيذاً :
شمسٌ فاترةٌ
ونسيمٌ يحملُ ضَوعاً من عشبٍ
وأوائلَ برْدٍ .
كان  سياجُ حديقةِ " واشنطنْ سْـكْـوَير" نديّـاً .
....................
....................
....................
نفضَ المتشــردُ بطّـانيّـتَـهُ
وطواها .
أخرجَ قطعةَ خبزٍ من جيبِ السروالِ  الجِــيــنْــز
تلَفّتَ ،
ثم استأنى عند شُجيرةِ  ســرْوٍ .
هبطَ السنجابُ
دنا ،
حتى كاد يلامسُ كفَّ المتشــرِّدِ .
يلتقطُ السنجابُ فُتاتَ الخبزِ
ويرقصُ كالطيرِ ...
وكان المتشردُ ، مثل نبيٍّ ، يسترسلُ في لغةِ السنجاب !
 
نيويورك  18.8.2007

 
alshywie.jpg
سعدي يوسف على الفيسبوك

اضغط هنا

فيلم " الأخضر بن يوسف "
لمشاهدة فيلم الأخضر بن يوسف اضغط هنا
المواضيع الاكثر قراءه
البحث