الثلاثاء, 21 نونبر/تشرين ثان 2017
الرئيسية
سيرة ذاتية
الاعمال الشعرية الكاملة
قصص قصيره
ديوانُ الأنهار الثلاثة
جِـــــــرارٌ بِلونِ الذهب
الحياة في خريطةٍ
عَيشة بِنْت الباشا
قصائـدُ هَـيْـرْفِـيــلْـد التلّ
طـيَـرانُ الـحِـدْأَةِ
الخطوة السابعة
الشــيوعــيّ الأخير فقط ...
أنا بَرلــيـنيّ ؟ : بــانورامـــا
الديوانُ الإيطاليّ
في البراري حيثُ البرق
قصائد مختارة
ديــوانُ صلاة الوثني
ديــوانُ الخطوة الخامسة
ديــوانُ شرفة المنزل الفقير
ديــوانُ حفيد امرىء القيس
ديــوانُ الشــيوعــيّ الأخير
ديــوانُ أغنيةُ صيّــادِ السّمَك
ديوان قصــائدُ نـيـويـورك
مقالات في الادب والفن
مقالات في السياسة
قصائد الحديقة العامة
صــورة أنــدريــا
ديــوانُ طَــنْــجـــة
ديوان غرفة شيراز
أراء ومتابعات
البحث الموسع
English
French
المتواجدون الان
يوجد حالياً 213 زائر على الخط
هل العرب مُرَحّلونَ عن العراق ؟ طباعة البريد الإلكترونى


سعدي يوسف
قديبدو السؤالُ كابوسيّاً ، بل مفتعَلاً ، وربما رأى قومٌ أنني أهرِفُ ، عن خرَفٍ ، وسوءِ طَوِيّةٍ .
أنا  أقدِّرُ هذا كلّه .
لكني سأمضي في السؤال .
ألم يحدُثْ أنّ قوماً رُحِّلوا ، أمامَنا ، الآن ؟
أليس ما يحدُث للفلسطينييّن  واقعاً ؟
ألم يحدثْ هذا للهنود الحُمر ؟
ألم يرَحّل العرب من إسبانيا بعد سبعة قرونٍ ؟

ماالمشكِلُ ؟
للعرب في العراق ، أربعة عشر قرناً ، فقط .
أي ضِعف الزمن الإسباني ، فقط !
ماالمشكل ؟
في هذا الزمن المتسارع ، يحدُث في لحظة واحدةٍ ما كان يستغرقُ عقوداً .
أين العرب في العراق؟
في الأرياف والبوادي .
في منازلَ يأكلون فيها ويخرأون ، ولا يجرؤون على مغادرتِها .
وبغداد ليست مدينةً .
الآخرو ن أحكموا قبضتَهم .
كُنْ خادماً تَسْلَمْ !
الإيرانيّون يدخلون  ، ملايينَ ، العراق َ، بلادَهم التي احتللناها ، نحن العرب ، منذ أربعة عشر قرناً .
والأكراد يقولون إنهم أُرغِموا على الإسلام ، قهراً .
العربية لغة المستعمِر .
القرآن ليس كتابَنا .
أنا أفهمُ هذا جيّداً ،  وأحترمُه ، وأبني عليه نتائجَ قد تبدو متعجِّلةً .
والأميركيّون حاضرون .
أكثرحضوراً ممّن يسكنون البلاد : أعني العرب !

لندن  09.12.2014

 
thepoetry.jpg
سعدي يوسف على الفيسبوك

اضغط هنا

فيلم " الأخضر بن يوسف "
لمشاهدة فيلم الأخضر بن يوسف اضغط هنا
المواضيع الاكثر قراءه
البحث