السبت, 18 نونبر/تشرين ثان 2017
الرئيسية
سيرة ذاتية
الاعمال الشعرية الكاملة
قصص قصيره
ديوانُ الأنهار الثلاثة
جِـــــــرارٌ بِلونِ الذهب
الحياة في خريطةٍ
عَيشة بِنْت الباشا
قصائـدُ هَـيْـرْفِـيــلْـد التلّ
طـيَـرانُ الـحِـدْأَةِ
الخطوة السابعة
الشــيوعــيّ الأخير فقط ...
أنا بَرلــيـنيّ ؟ : بــانورامـــا
الديوانُ الإيطاليّ
في البراري حيثُ البرق
قصائد مختارة
ديــوانُ صلاة الوثني
ديــوانُ الخطوة الخامسة
ديــوانُ شرفة المنزل الفقير
ديــوانُ حفيد امرىء القيس
ديــوانُ الشــيوعــيّ الأخير
ديــوانُ أغنيةُ صيّــادِ السّمَك
ديوان قصــائدُ نـيـويـورك
مقالات في الادب والفن
مقالات في السياسة
قصائد الحديقة العامة
صــورة أنــدريــا
ديــوانُ طَــنْــجـــة
ديوان غرفة شيراز
أراء ومتابعات
البحث الموسع
English
French
المتواجدون الان
يوجد حالياً 196 زائر على الخط
الــمَكْفَخـة : آهِ لو ذاتُ سِوارٍ لطمتْني ! طباعة البريد الإلكترونى

سعدي يوسف
منذ أن تسلَّمَ حيدر العبادي  ،كُبّةَ الحُكْمِ  ، في جمهورية الموزِ العراقية ، حتى توالَتْ علينا الكفخاتُ ...
لا أتحدّثُ عن غارات الأميركيين والبريطانيّين ، والفرنسيّين ( سادةِ عادل عبد المهدي )  ، فهي تحصيلُ حاصلٍ ،  لكني أتحدّثُ عن غاراتِ   المهانَـةِ على الأرض العراقية ، أتحدّثُ عن :

* مخانيث زايد .
* غلام النعَيم ، تميم .
* صبيّ البحرين .
* الهاشميّ أزرق العينَين .
أيّ زمانٍ هذا ؟
بلجيكا التي تملك ثلاث طائرات 
 F16
أرسلتْ اثنتَين لقصف العراق .
أستراليا ( القريبة جداً ) ترسلُ جنوداً إلى الأرض العراقية .
الكنديّون  ( عجباً ) سيأتون أيضاً إلينا ...
بل أن جمهورية سارقي الخيل والسيارات ، في كوسوفو ، تعرِضُ خدماتِها .
ومسعود البارزاني يقولُ إنه يقاتلُ الآن باسم البشريّة !
أهي  الـمَكْفخة  ؟
والعراقيون ...
ماذا يقولون ؟
ماذا تقولُ أحزابُهم من يسارها البائد إلى يمينها العائد ؟
ماذا يقولُ  مَن عليهم القولُ ؟
ألا يتذكّرون :
لطمتْ وجهي يدٌ مغلولةٌ
آهِ لو ذاتُ سِوارٍ لطمَتْني !

لندن 04.10.2014

 
Hayat_fi_Kharita_Cover.jpg
سعدي يوسف على الفيسبوك

اضغط هنا

فيلم " الأخضر بن يوسف "
لمشاهدة فيلم الأخضر بن يوسف اضغط هنا
المواضيع الاكثر قراءه
البحث