الأحد, 19 نونبر/تشرين ثان 2017
الرئيسية
سيرة ذاتية
الاعمال الشعرية الكاملة
قصص قصيره
ديوانُ الأنهار الثلاثة
جِـــــــرارٌ بِلونِ الذهب
الحياة في خريطةٍ
عَيشة بِنْت الباشا
قصائـدُ هَـيْـرْفِـيــلْـد التلّ
طـيَـرانُ الـحِـدْأَةِ
الخطوة السابعة
الشــيوعــيّ الأخير فقط ...
أنا بَرلــيـنيّ ؟ : بــانورامـــا
الديوانُ الإيطاليّ
في البراري حيثُ البرق
قصائد مختارة
ديــوانُ صلاة الوثني
ديــوانُ الخطوة الخامسة
ديــوانُ شرفة المنزل الفقير
ديــوانُ حفيد امرىء القيس
ديــوانُ الشــيوعــيّ الأخير
ديــوانُ أغنيةُ صيّــادِ السّمَك
ديوان قصــائدُ نـيـويـورك
مقالات في الادب والفن
مقالات في السياسة
قصائد الحديقة العامة
صــورة أنــدريــا
ديــوانُ طَــنْــجـــة
ديوان غرفة شيراز
أراء ومتابعات
البحث الموسع
English
French
المتواجدون الان
يوجد حالياً 133 زائر على الخط
مزرعة الزاهي محمّـــد طباعة البريد الإلكترونى

واحدةٌ من قصائد الفترة الجزائرية الطويلة النبيلة ، حملتْ عنوان " مزرعة الزاهي محمد " .
الحقُّ أن المزرعة كانت فعليّةً .
الزاهي محمد شخصٌ حقيقيٌّ وإن حملَ اسماً ليس فيه من مبالغةِ الزهوِ شــيء.
قد كنتُ أسلفتُ القولَ إني أقمتُ في " سيدي بلعباس "، أدرِّسُ اللغة العربيةَ في " ثانوية الجلاء " هناك. إلاّ أنني صرتُ أدرِّسُ في " ثانوية الحوّاس " الجديدة ، بعد عامٍ أو نحوِه.
سيدي بلعباس ، تقع في السهل الوهرانيّ الخصيب ، حيث مزارعُ الكروم ، والنبيذُ الممتازُ.هذه المنطقة تصدِّرُ نبيذَها الفاخرَ إلى فرنسا ، حيث سيضعه الفرنسيون في زجاجاتٍ تحمل صور قصورٍ ، ويصدِّرونه باعتباره فرنسيّاً طاهرَ النسَب.
في موسم النبيذ الجديد ، ترسو في مرفأ وهرانَ ، ناقلاتُ نبيذٍ ذواتُ صهاريجَ ، وكان النبيذُ يُضَخُّ عبرَ أنبوبٍ ضخمٍ . طرقاتُ المرفأ رطبةٌ ، سوداءُ ، تتضوّع برائحة هذا النبيذ المغادرِ !

كنت أذهب بين حينٍ وآخرَ إلى واحدةٍ من المزارعِ منتِجةِ النبيذ ، لأشتري نبيذ سيدي بلعباس الوردي الشهير " كينوري " .
لستُ أدري إنْ كان هذا النبيذُ لا يزالُ يُنتَجُ هناك.
*
بعد أن عادتْ مزارعُ الـمُـعَمِّرين الفرنسيين إلى أصحابِها الشرعيين ، أهلِ البلد ، بدأ التخلّي تدريجاً عن الاهتمام الفائق بالكروم ومتطَلَّباتِها ، وقلَّ بالتالي إنتاجُ النبيذ . ربما ذهبَ " الكينوري " الشهيرُ إلى الذاكرة التي لا تهمُّ  أحداً ، ســواي !
*
الزاهي محمد
العربي محمد ( أحد قدماء المجاهدين )
كان يديرُ واحدةً من تلك المزارع.
دخلتُ المزرعة مصادفةً ، فرحّبَ بي وبزوجتي ، ومـلأَ السيارة خضرواتٍ وفواكهَ . رفضَ بإصرارٍ أن يتقاضى ثمناً.
صار العربي محمد صديقَ  العائلة . يزورنا حيث نسكنُ في بناية " الفرساي " فوقَ السينما التي ساعدتُ صاحبَها في أن أخطّ اســمَها على امتداد أنبوب النيون المضيء .
سيدي بلعباس ، المدينة التي لا تُنسى.المدينةُ التي صار كاتب ياسين مديراً لمسرحها البلديّ يوماًما.

 
Bristol.jpg
سعدي يوسف على الفيسبوك

اضغط هنا

فيلم " الأخضر بن يوسف "
لمشاهدة فيلم الأخضر بن يوسف اضغط هنا
المواضيع الاكثر قراءه
البحث